تعرّف على شركة "قلعة قالب" التركية للصناعات العسكرية

في لقاء حصري مع موقع "الدفاع هنا" اعلن سليم إرول المدير العام لشركة قلعة قالب التركية للصناعات العسكرية أن الشركة ستنتهي من تصميم وتطوير 8 أسلحة جديدة خلال العامين المقبلين.

ووفقاً لسليم فقد نجحت شركة قلعة قالب بين عامي 2017 و2021، في تطوير وتأهيل 10 منتجات مختلفة في مجال صناعة الأسلحة الصغيرة.

وفي اللقاء ذكر ما يلي:

"تأسست شركة "قلعة قالب" في عام 1969 لتصنيع الأجزاء ميكانيكية عالية الدقة والآلات ذات الأغراض الخاصة.

في وقت لاحق من سبعينيات القرن الماضي، تخصصت "قلعة قالب" في تصنيع قوالب ذات معايير وقياسات دقيقة للاستخدام في مجال صناعة الدفاع.
في الثمانينيات تم اختيار قلعة قالب للمشاركة في العمل على مشروع يورو ستنيغر.

في إطار هذا المشروع تم تصنيع وتجميع 24 نظام ميكانيكي وكهروميكانيكي عالي الدقة.

وفي التسعينات عملت قلعة قالب بالشراكة مع أحد أكبر الشركات في تركيا على تطوير راجمة صواريخ، وتعاونت الشركات على تطوير وتصنيع وتأهيل راجمة الصواريخ.

لاحقًا في عام 2006، نجحت قلعة قالب في تصميم وتطوير أول قاذفة قنابل يدوية محلية الصنع من عيار 40 ملم في تركيا.

بدءاً من منتصف عام 2010، وبالتحديد في عام 2014، تم اختيار قلعة قالب كشريك رئيسي لمشروع تصميم وتطوير بندقية المشاة الوطنية التركية التي تحمل اسم MPT-76.

وبالعمل بالشراكة مع شركة رائدة في تركيا تم الانتهاء من تطوير البندقية بين عامي 2014 و2016.

وبفضل البنية التحتية التي طورتها شركة قلعة قالب خلال فترة هذا المشروع، بدأت في عام 2017 بتصميم وتطوير منتجات فريدة خاصة بها.

بين عامي 2017 و2021، نجحت قلعة قالب في تطوير وتأهيل 10 منتجات مختلفة في مجال صناعة الأسلحة الصغيرة.

ونحن نهدف إلى تطوير المزيد من المنتجات خلال السنوات القادمة ونركز جهودنا على إكمال تصميم وتأهيل 8 أسلحة جديدة خلال العامين المقبلين وفضل تصميماتنا الفردية سنصبح شركة أكثر شهرة في السوق العالمية.

وننحن ننفق مبالغ طائلة لتطوير أعمال جديدة في مجال صناعة الدفاع بما يتماشى مع رؤيتنا للنمو في السوق العالمية.

نحن على اتصال بأكثر من 20 دولة مختلفة، ولدينا ممثلين في البلدان التي نريد أن ننمو بها، ونتج عن هذه الجهود حقيقة أننا كنا أحد أولى الشركات التي حصلت على طلبات لشراء بنادق للمشاة من إحدى دول جنوب إفريقيا في عامي 2019 و2020.

لقد قمنا بالفعل بإنتاج وشحن تلك الأسلحة؛ أعني الشحنة الأولى ونتوقع الحصول على المزيد من الطلبات من هذه الدولة.

بالنسبة لبندقية القنص نصف الآلية عيار 7.62 مم، والتي تحمل اسم KMR762، فقد حصلنا على أول طلب دولي لشرائها من مستخدم من جنوب إفريقيا وأكملنا عملية شحنها بالفعل في وقت مبكر من هذا العام "2022".

وتلقينا أيضًا طلبًا آخر مؤخرًا من قوات الشرطة الإندونيسية ونهدف إلى تسليم الدفعة الأولى في منتصف عام 2022، ونتوقع الحصول على المزيد من الطلبات بعد تسليم الشحنة الأولى".

تعرّف على شركة "قلعة قالب" للصناعات العسكرية

أقرأ هذا الخبر في لغات أخرى

أضف تعليق