Kapat

تعرّف على مميزات الدرون التركية المسلحة "سونغار"

تُعَدّ "سونغار" أول طائرة درون محلية الصنع مزودة بنظام إطلاق نار، قادرة على تأدية جملة من المهامّ الحساسة مثل تحديد الأهداف وتدميرها، ورصد كمية الخسائر بعد العمليات، فضلاً عن تصوير مناطق العمليات.

في حديثه لوكالة الأناضول، صرّح المدير العامّ لشركة "أسيسغورد" (Asisguard) التركية باريش دوزغون أن شركته، التي تعمل على تطوير طائرات بلا طيار مسلحة وإلكترونيات المركبات الأرضية والكاميرات الكهروضوئية، حولت مشروع الدرون المسلحة من طراز "سونغار" (Songar) من رسم على الورق إلى مُنتَج في غضون عامين فقط من البحث والتطوير.

وأشار دوزغون إلى أنه تماشياً مع العقد الموقع مع رئاسة الصناعات الدفاعية (SSB)، سُلّم في ديسمبر/كانون الأول 2019 ما مجموعه ثماني درونات مسلحة من طراز "سونغار" لقوات الدرك والقوات الخاصة والقوات البرية ووحدات العمليات الخاصة.

ولفت المدير العامّ إلى أن شركته استحدثت مشاريع جديدة موجهة للتوسع والتصدير، وأضاف: "مع التطورات التي تشهدها صناعة الدفاع في تركيا، زادت المنافسة في السوق المحلية وأصبح من الضروري التوسع في الخارج"، مشيراً إلى أن إفريقيا وآسيا والمحيط الهادئ وشبه الجزيرة العربية تأتي في المقدمة كمناطق تركيز أولية يمكنها الحصول على حصة في هذه الأسواق.

مواصفات "سونغار"

تُعَدّ "سونغار" أول طائرة درون محلية الصنع مزودة بنظام إطلاق نار، قادرة على تأدية جملة من المهامّ الحساسة، مثل تحديد الأهداف وتدميرها، ورصد كمية الخسائر بعد العمليات، فضلاً عن تصوير مناطقها.

ويمكن لدرون "سونغار" المسلحة إجراء عمليات على مسافة 10 كيلومترات، وحمل 200 رصاصة من عيار 5.56x45 مم المعتمَد في حلف شمال الأطلسي (ناتو) في وقت واحد، بما يعني القدرة على الاندماج في البلدان التي تستخدم أسلحة 5.45 مم.

كما نجحت الشركة المطورة في إدماج قاذفة قنابل يدوية عيار 40 مم، ونظام الإطلاق المكون من ستة صواريخ، وقنابل دخانية، بالإضافة إلى ذخيرة "توبيتاك ساجي" (TBİTAK SAGE) من طراز توغان عيار 81 مم.

وبجانب قدرتها على التحليق حتى ارتفاع 3 آلاف متر، تتميز "سونغار" بنظام آلي خاصّ ومرن لإطلاق الرصاص من بندقيتها التي تملك قدرة دوران بين 0 و60 درجة، فضلاً عن نظام رؤية نهاري وليلي بنطاق 360 درجة.

إمكانية العمل في جميع الظروف

تُعتبر "سونغار" أول طائرة بلا طيار محلية الصنع تعمل بنظام "إطلاق النار التلقائي"، ويمكن استخدامها في جميع أنواع العمليات العسكرية والأمنية، فيما يتوقع الخبراء أن تلعب الطائرة الجديدة دوراً فعَّالاً في حالات الهجمات على مخافر الشرطة أو الأكمنة في أثناء سير القوافل العسكرية، بلا حاجة إلى تدخُّل بشري.

وتُستخدم "سنغار" بفاعلية في أي نوع من العمليات العسكرية والأمنية ليلاً ونهاراً، كما يمكن للنظام أن يبثّ فيديو في الوقت الحقيقي ويعمل ضمن دائرة نصف قطرها تصل إلى 5 كيلومترات في أثناء المهمة. فيما صُمّمت الدرون للتحكم في أوضاع الطيران المستقل/اليدوي، وإمكانية العودة إلى القاعدة عند فقدان الارتباط أو مستوى البطارية الحرج، فضلاً عن إمكانية تغيير المهمة في أثناء الرحلة.

وسعياً وراء الكشف المسبق عن الهدف وتدميره في العمليات الأمنية، أدمجت القوات المسلحة التركية درون "سونغار" المصنعة محلياً، في مركبة عسكرية برية مدرعة، لأول مرة. وستسهل "سونغار" على المدرعة رباعية الدفع اكتشاف الأهداف من الجو وتنفيذ عمليات مسلحة من بُعد، من خلال قدرته على الهبوط والإقلاع المستقل عن المركبة.

وتأكيداً لرغبتهم في المشاركة في مفهوم "الجيش الرقمي" الذي تعمل عليه شركة "أسيسغورد" وشركة الدفاع "هافيلسان" في بيئة ينتشر فيها استخدام الأنظمة المستقلة في ساحة المعركة، قال دوزغون: "نحن نعمل على تطوير الهياكل التي يمكنها تنفيذ رحلات متعددة، ورحلات جوية منسقة، وإدماج الذكاء الصناعي، والطيران باستخدام التعلم الآلي. نحن نعلم أن علينا أن نلحق بالتكنولوجيا التي تتدفق في هذا الاتجاه".

طلبات شراء دولية

قال دوزغون: "لقد نفّذنا أول تصدير لنا إلى أمريكا الشمالية"، مشيراً إلى اهتمام كبير من إفريقيا، وأنهم يستضيفون وفداً من القارة كل أسبوعين تقريباً. وصرح بأنه "لذلك وقّعنا بالفعل عقداً مع دولة إفريقية الأسبوع الماضي"، رفض الإفصاح عن اسمها.

وأكّد دوزغون أيضاً أنهم باعوا نظام "سونغار" لبلد، لم يكشف عنه، بمنطقة آسيا والمحيط الهادئ، وقد سُلّمَت بالفعل دفعة مالية مسبقة، على أن تُنهِي الشركة عمليات التسليم هذا العام وفقاً للعقد.

علاوة على ذلك قال دوزغون في حديثه عن "سونغار"، إن الشركة جمعت رأسمالاً فكرياً كبيراً، وإن هذه التجربة نُقلَت إلى "سونغار"، حيث أُدمجَت مع مجموعة متنوعة من الأحمال والأنظمة المفيدة، بما سيتيح للشركة اكتساب مزايا في الأسواق الجديدة.

المصدر: تي آر تي عربي

أضف تعليق