"قلعة قالب" تكشف النقاب عن أول كاتم صوت للأسلحة النارية "تركي الصنع"

في لقاء صحفي مع موقع "الدفاع هنا"، أعلن سليم إرول المدير العام لشركة قلعة قالب للصناعات العسكرية أن شركته هي الشركة التركية الوحيدة التي تملك التكنولوجيا والمرافق اللازمة لإنتاج كواتم صوت للأسلحة النارية بشكل محلي.

وذكر إرول أن الشركة قامت بالفعل بتسليم عدد من كواتم الصوت التي تصنعها للقوات المسلحة التركية، وأضاف " شركة قلعة قالب تهدف دائماً إلى تقديم أفضل الحلول لعملائها من خلال استخدامها أحدث التقنيات في تطوير منتجاتها".

ومن الجدير بالذكر أن شركة قلعة قالب هي شركة تركية رائدة في مجال تصنيع الأسلحة النارية، حيث تشتهر بأنها واحدة من الشركات المصنعة لبنادق "إم بي تي – 76" التي تستخدمها القوات المسلحة التركية وتنتج أيضً عدد مختلف من البنادق الأخرى منها كي إم آر - 762 وكذلك بنادق كي سي آر 556.

قلعة قالب

تأسست شركة "قلعة قالب" في عام 1969 لتصنيع الأجزاء ميكانيكية عالية الدقة وآلات ميكانيكية ذات أغراض خاصة.

وفي وقت لاحق من سبعينيات القرن الماضي، تخصصت "قلعة قالب" في تصنيع قوالب ذات معايير وقياسات دقيقة للاستخدام في مجال صناعة الدفاع، ووقع عليها الاختيار في الثمانينيات لتكون أحد الشركات العاملة على مشرع يورو ستنيغر الذي هدف لتطوير صواريخ وأنظمة صواريخ تحمل على الكتف.

ولاحقًا في عام 2006، نجحت قلعة قالب في تصميم وتطوير أول قاذفة قنابل يدوية محلية تركية الصنع من عيار 40 ملم، والتي يمكن استخدامها بشكل منفصل أو كملحق من خلال تثبيتها أسفل ماسورة بندقيات كي سي آر 556.

وفي عام 2014، تم اختيار قلعة قالب كشريك رئيسي لمشروع تصميم وتطوير بندقية المشاة الوطنية التركية التي تحمل اسم "إم بي تي – 76".

أضف تعليق