نافانتيا تطلق عملية بناء أحدث فرقاطات البحرية الإسبانية :"إف-110"

أطلقت شركة نافانتيا الأسبانية، الخميس، أعمال بناء أول فرقاطة عسكرية من فئة F-110 لصالح الجيش الإسباني في احتفالية عقدت في 6 من إبريل الجاري في حوض بناء السفن التابع لها في مدينة فيرول الواقعة في مقاطعة لا كرونيا إسبانيا، ورأس الحفل رئيس الوزراء الاسباني بيدرو سانشيز.

ووقعت الحكومة الإسبانية في عام 2019 مع نافانتيا على عقد تقدر قيمته بـ 4.32 مليون يورو ينص على بناء 5 فرقاطات جديدة من فئة الـF-110.

ووفقاً للبيان الصحفي الصادر عن الشركة، من المقرر إطلاق أول فرقاطة من فئة الـF-110 في عام 2027 ومن ثم سيتم تسليم البحرية الاسبانية فرقاطة سنوياً. سيطلق على الفرقاطة الأولى اسم بونيفاز (Bonifaz) وستحمل رقم F-111.

فرقاطات F-110 هي سفن مرافقة متعددة الأغراض ومزودة بقدرات دفاعية وهجومية هائلة ضد الطائرات والسفن والغواصات لتوفير أقصى قد قدر من الحماية وفرض السيطرة البحرية.

تم تصميم هذه الفرقاطة حتى تكون مزودة بأحدث التقنيات؛ فهي مزودة بصاري تم دمجه بأحدث المستشعرات والهوائيات وتم تزويدها بنظام دفع هجين، صامت مما يرفع من كفاءتها ويحد من إمكانية تحديد موقعها.

وذكرت الشركة أيضاً أنه سيتم دمج نظام سكومبها (SCOMBA) الإسباني الحديث لإدارة المعارك بهذه الفرقاطات.
وتتميز فرقاطات F-110 بمقدار إزاحة للمياه يعادل 6100 طن، وستكون بطول 145م، وعرض 18م، وستتمكن من نقل طاقم مكون من 150 شخصا، والحركة بسرعة 25 عقدة بحرية.

وستجهز هذه السفن بنظام الدفاع الصاروخي الأمريكي Aegis، ورادرات AN/SPY-7(V)1، ومنصات لإطلاق الصواريخ المضادة للأهداف الجوية، ومدافع من عيار 127 ملم، ورشاشات من عيار 12.7 ملم، وطوربيدات من عيار 324 ملم.

نافانتيا تطلق عملية بناء أحدث فرقاطات البحرية الإسبانية :"إف-110"

فرقاطات فئة إف-١١٠التي تطورها "نافانتيا" لصالح البحرية الإسبانية

أضف تعليق